السبت,20 أيلول 2014 الموافق 25 ذو القعدة 1435هـ
العدد 14165 السنة 51
  اسم العضو
  كلمة المرور
هل نسيت كلمة المرور؟
تذكر المستخدم
إدارات المدارس والمكتبات تُحمّل دور النشر المسؤولية الحريري يتصل بقهوجي مؤكداً الثقة بالجيش... وقطع طرقات واحتجاجات في البقاع ٦٠ قرية كردية سورية في قبضة «داعش» اسكتلندا ترفض الإستقلال الرايح مفقود..... والراجع مولود أوباما يُشيد «بالشريك الصلب».. ومجلس الأمن لتوسيع الدعم لبغداد آل قنواتي (سلطاني قنواتي) وقنطار وقنديل أكثر من نصف الإسكتلنديّين يختارون الوحدة هولاند: سيتم طرح مشروع بمجلس الأمن «لحل النزاع» لن تعتزل «داعش» يجتاح ٦٠ قرية كردية بشمال سوريا وتركيا تفتح حدودها أمام اللاجئين جريج: نشاطات جمعية بيروت ماراثون لها أبعادها المختلفة في ثانوية رفيق الحريري طائرات رافال فرنسية تشنّ أولى غاراتها على مواقع «داعش» الأمطار الصناعية لمكافحة الحرائق
الصفحة الأخيرة

نقطة وسطر
مؤتمر الفكر العربي
الثلاثاء,27 تشرين الثاني 2012 الموافق 13 المحرم 1434 هـ


بقلم «نون...»

خسرت بيروت، للسنة الثانية على التوالي، فرصة انعقاد مؤتمر مؤسسة الفكر العربي في ربوعها، رغم وجود مركز المؤسسة في بيروت، بمبادرة كريمة من مؤسسها ورئيسها الأمير خالد الفيصل، وبتشجيع ملفت من الرئيس الراحل رفيق الحريري. 
مجلس الأمناء، والاستشاريون، والقيادات الإدارية في المؤسسة يعرفون جيداً شغف أمير الفكر والثقافة ببيروت، ومدى تقديره للمواهب والإبداعات اللبنانية، ولكن الظروف السائدة في العاصمة اللبنانية في السنتين الماضيتين لم تكن مشجعة على انعقاد المؤتمر السنوي، فكان الخيار البديل الذهاب إلى دبي.
رحب حاكم الإمارة الذهبية بأمير الفكر ومؤسسته، والضيوف المؤتمرين، على طريقته، فحرص على إحاطة الأمير خالد الفيصل بحفاوة شخصية ورسمية بالغة، وأوعز بتقديم كل التسهيلات اللازمة لإقامة المشاركين والضيوف، والذي يناهز عددهم الثلاثمائة مدعو.
طبعاً ليست هذه الفرصة الوحيدة التي خسرتها بيروت في الفترة الأخيرة بسبب حالة عدم الاستقرار السياسي والأمني في البلد، ولكن استمرار هذه الأوضاع على حالها من الاضطراب والارتباك، يؤدي إلى تراكم الخسائر المتتالية من موسم إلى آخر، الأمر الذي أوصل البلاد، وفي المقدمة المؤسسات السياحية والتجارية، إلى شفير الإفلاس والعجز الحاليين.
وإذا كانت ظروف بيروت لا تساعد على تنظيم المؤتمرات واستقبال العشرات من الضيوف والمشاركين في مثل هذه المناسبات، فكيف سنقنع الأخوة العرب بالعودة إلى الربوع اللبنانية، في الأعياد ومواسم الاصطياف، والمساعدة على إنقاذ ما يمكن إنقاذه  من الاقتصاد الوطني الذي تشكّل السياحة أبرز موارده الأساسية؟
وبالمقابل، تمضي دبي في توسيع قدراتها السياحية والاستثمارية، لتعزز موقعها كمركز جذب للحركة السياحية، ليس على المستوى العربي وحسب، بل وأيضاً على المستويين الإقليمي والدولي أيضاً، حيث استقبلت في أيام عطلة الأضحى أكثر من مليون زائر، معظمهم من المملكة السعودية وبلدان الاتحاد السوفياتي سابقاً. ولا ندري إذا كان ابتعاد مؤتمر الفكر العربي عن بيروت قد ساهم بشكل أو بآخر بغياب الإبداعات اللبنانية عن جوائز المؤسسة، التي كانت بأكثريتها الساحقة من نصيب مبدعين من الأخوة الخليجيين.
قد تكون ظروف لبنان هذه الأيام غير مناسبة، وقد تكون بيروت غير مستعدة أمنياً وسياسياً لاستقبال أمير الفكر العربي وضيوف مؤتمره السنوي، إلا أن الأكيد الأكيد بأن عاصمة الإشعاع والنور ستبقى هي الحاضنة الدائمة لهذه المؤسسة التي أصبحت إحدى منارات الثقافة في العالم العربي.



مقالات اليوم
مع الحدث أوباما يُهدّد ( كمال فضل الله)
بين السطور حرب إستنزاف ( د. عامر مشموشي)
بنالتي الذاكرة الرياضية.. ( حسان محيي الدين)
تغريبة الإمام عبد الأمير قبلان.. وتغريدة سعد رفيق الحريري.. ( أحمد الغز )
حكايات الناس إرحموا طفولة أعمارنا! ( آمال سهيل)
«14 آذار» تنبّه الفريق الآخر من محاذير الانقلاب على الطائف الدعوة باتجاه «المؤتمر التأسيسي» تقود إلى مزيد من الانقسامات بدل الوحدة ( عمر البردان)
كرامة الإنسان أساس العلاقات الإسلامية - المسيحية  ( الشيخ بلال الملا)
نقطة و سطر لا تقحموا لبنان بحروب الظلام ( «نون...»)
الإقتصاد اللبناني يدخل مرحلة الإختبار على صدمات سياسية إيجابية ( المحرر الإقتصادي)
موقف الحريري بإجراء الإنتخابات الرئاسية قبل النيابية هدفه وقف المزايدات والإبتزازات قرار الإنتخابات سياسي بامتياز وبموافقة جميع الأطراف ( معروف الداعوق)
أصول العائلات البيروتية -94- آل قنواتي (سلطاني قنواتي) وقنطار وقنديل ( د. حسان حلاق )
استطلاع
هل تحمل المياومين في الكهرباء مسؤولية تحول انقطاع الكهرباء الى عتمة ؟