الثلاثاء,1 أيلول 2015 الموافق 17 ذو القعدة 1436 هـ
العدد 14446 السنة 52
  اسم العضو
  كلمة المرور
هل نسيت كلمة المرور؟
تذكر المستخدم
هجوم لقوات هادي في مأرب والحوثيّون يشنّون حملة اعتقالات في صنعاء قطارات اللاجئين تخترق قلب أوروبا شريط لداعش يظهر حرق قطارات اللاجئين تتدفق إلى النمسا وألمانيا والقطب الشمالي معبر جديد استعداداً لموسم الحج المبارك : لجنة المختبرات وبنوك الدم بالمملكة قامت بتنفيذ خطتها على ثلاث مراحل شوشو في داخلي ولا أبكي إلا عندما أحاكيه الجبير ناقش والمبعوث الأميركي المستجدات السورية «النُصرَة» تضيِّق الخناق على الفوعة.. وحرب شوارع بين المعارضة وداعش في القدم 5 قتلى و32 جريحاً بحوادث سير متفرّقة حسين قطيش يكتب: من مخزون الذاكرة -3 إطلالة جريئة لـ «بيونسي» بدون ماكياج إستقالة المشنوق من ملّف النفايات .. وتكليف شهيِّب رئاسة لجنة خبراء دور الإمام الصدر في عقد قمتي الرياض والقاهرة حرب: لتفعيل العمل بالهيئة المنظمة للاتصالات بانتظار تعيين مجلس إدارة أضافت «التشهير» إلى عقوبات مخالفي الحج
إسلاميات


بوابة إلكترونية للأزهر
الثلاثاء,18 كانون الأول 2012 الموافق 5 صفر 1434 هـ



أصدر الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب، شيخ الأزهر، قرارًا بضمِّ كافة مواقع الأزهر الإلكترونية العاملة حاليًا، أو التي ستنشأ مستقبلا تحت بوابة واحدة بمسمى البوابة الإلكترونية للأزهر الشريف.
وقال الشيخ توفيق عبدالعزيز، رئيس قطاع مكتب شيخ الأزهر، إن القرار يشمل ضمَّ مواقع الأزهر التعليمي التابع لقطاع المعاهد الأزهرية، وموقع مركز المعلومات بمكتب شيخ الأزهر، والموقع الإعلامي للمشيخة (onazhar.com)، وموقع مكتبة الأزهر بمجمع البحوث، وموقع ذاكرة الأزهر الشريف.
وأضاف أن القرار يهدف إلى توحيد المواقع الإلكترونية داخل بوابة واحدة من أجل إقامة منبر للتواصل من خلال الشبكة المعلوماتية «الإنترنت»، يكون معبراً عن صوت الأزهر المعروف على الساحة المحلية والعالمية بتعريفه بالإسلام الصحيح المعتدل فيما يصدر عنه من آراء، وبشأن القضايا المعاصرة وما يتعلق بشؤونه وشئون الدعوة والتعليم وأمور الدين من فتاوى وأحكام.
كما أضاف أن القرار شمل تكوين مجلس لإدارة البوابة برئاسة وكيل الأزهر، يقوم بالعمل على رسم السياسة العامة للمواقع المنبثقة، بما يكفل أداء الأزهر لرسالته محليًا وعالميًا، ومتابعة تنفيذ هذه السياسة.
وأشار إلى أن هذا القرار يأتي في إطار الجهود التي بدأها فضيلة الإمام الأكبر من أجل تطوير العمل بجميع قطاعات الأزهر، وتحقيق التواصل بينها من أجل وحدة الهدف حتى تصل الرسالة الأزهرية إلى جميع دول العالم في صورة واحدة تحمل معاني الوسطية والاعتدال دون خلافٍ أو اختلاف.