الاربعاء,26 تشرين الثاني 2014 الموافق 4 صفر 1436هـ
العدد 14219 السنة 51
  اسم العضو
  كلمة المرور
هل نسيت كلمة المرور؟
تذكر المستخدم
الأساس لحفظ السلام هو تطبيق القرار 1701 مجزرة لطيران النظام السوري في الرقة: ٨٧ قتيلاً وعشرات الجرحى من المدنيّين ٨٧ قتيلاً بغارات النظام على الرقّة وباريس تسعى «لإنقاذ حلب» الأسير عماد عيّاد يعود إلى الضاحية بالتبادل مع إثنين من «الحر» .. ورفض قوي للترخيص لكليات الصيدلة صوغ اقتراح قانون سلامة الغذاء قطر: الخلافات «أصبحت من الماضي» الميدالية الرئاسية للحرية لميريل ستريب ومعامل البقاع اكدت التزامها بشروط السلامة عباس يرفض سعي إسرائيل لإقرار قانون يهودية الدولة زعيتر تفقّد ضهر البيدر: إجراءات لعدم محاصرة المواطنين عباس: قانون «يهودية الدولة» يعرقل السلام وزير الإعلام الكويتي يعلن الفائزين بجوائز الدولة التقديرية قتل زوجته ورماها جثة في وادي نهر ابراهيم
الصفحة الأخيرة


عدسات لاصقة للأسنان
الجمعة,15 شباط 2013 الموافق 5 ربيع الأخر 1434هـ



يكتسب طب الأسنان التجميلي أهمية خاصة في تحسين الأسنان المصابة شكلا ولوناً للوصول إلى ابتسامة تعد من أساسيات تقييم الجمال.
ومن الطرق الحديثة التي يلجأ إليها الإنسان طمعاً بابتسامة جذابة وصحية، عدسات الأسنان اللاصقة، وهي طريقة تعتمد على وضع قشرة من الخزف على السن لتغيير لونه وشكله.
وذكرت «سكاي نيوز»، أن قشرة السن التجميلية علمياً تحسن من مظهر الأسنان وتساهم في تصحيح شكلها لكنها قد تستهلك من طبقات الأسنان الأصلية خاصة مع نحت السن حسب الشكل المراد له لاحقا. ومع شهرة الابتسامة تلك، باتت طرق الوصول إليها متعددة يقوم بها كل طبيب حسب رؤيته لحالة الأسنان وملاءمتها للوجه ورغبة الزبون.ومع اختلاف مسميات الابتسامة الهوليوودية التي اقترنت بالنجوم والفنانين، ظهرت أسماء أخرى، تبدو أكثر ديناميكية في عالم طب الأسنان التجميلي، كعدسات الأسنان اللاصقة.
ومع ذلك فإن السؤال الأهم، لمن يريد ابتسامة جذابة وصحية، يدور حول مدى قدرة تلك القشرة التجميلية على الصمود أمام عوامل الزمن ونوعية الطعام وطريقة المضغ.
 (وكالات

مقالات اليوم
لجنة قانون الإنتخاب تدور في المربّع الأول وتعود غداً بنصاب مكتمل غانم: إتفقنا أم لا سنذهب إلى الهيئة العامة وحضور الجلسة رهن الكتل ( هنادي السمرا)
حوار الضرورة ( د. عامر مشموشي)
مخيّم عين الحلوة في مهب الشائعات راسماً صراع القوى الداخلية والدولية الإصرار على إدخال شادي المولوي إلى المخيّم يرسم علامات استفهام خطيرة! ( هيثم زعيتر)
حديث اليوم جددوا مفاهيمكم .. ( الشيخ بهاء الدين سلام)
عون يمارس لعبة خطرة بالتهويل على «الدستوري» بعد إحتمال إستبعاده من السباق الرئاسي ( عمر البردان)
المطلوب من مصر السيسي خليجياً وليبياً وفلسطينياً ( فؤاد مطر)
هل بات علينا أنْ نستورد موادّنا الغذائية من الخارج؟ الفساد الغذائي يدقُّ أبواب صيدا والجنوب.. ومؤسّسات معروفة فيهما ( ثريا حسن زعيتر)
تنشيطاً للرياضة بالتزامن مع الحفاظ على البيئة وجمالية المدينة تطوير خدمات «مدينة الرئيس الشهيد رفيق الحريري الرياضية» ( سامر زعيتر)
مع الحدث هاغل استقال ( كمال فضل الله)
نقطة و سطر بادرة نور.. صرخة ( «نون...»)
حكايات الناس «الفلك».. وأبو تمّام! ( فاروق الجمال)
هل يضع «نصف الحل» في فيينا حدّاً للفراغ الذي يعصف بالكرسي الرئاسي؟ موقف عسيري قوة دفع لبري في سعيه لانطلاق حوار «حزب الله» - «المستقبل» ( حسين زلغوط)
استطلاع
هل تؤيد نقل مسلخ بيروت الى ارض جلول ؟