الجمعة,29 آب 2014 الموافق 3 ذو القعدة 1435هـ
العدد 14146 السنة 51
  اسم العضو
  كلمة المرور
هل نسيت كلمة المرور؟
تذكر المستخدم
عددهم وصل إلى نحو 80 ألف لبناني.. 35% منهم جنسية والدهم ثابتة وما عليهم إلا التسجيل في دوائر النفوس طفلة تقود أهلها إلى الإسلام القاهرة لمفاوضات تمنع تجدّد العنف أردوغان يؤدّي القَسَم رئيساً ويحدِّد ملامح سياسته وأخيراً أنجلينا وبراد تزوّجا بحضور أولادهما الـ٦ العدوان الهمجي ترك مئات الأيتام في غزة 43 عنصراً من «الأندوف» في قبضة التنظيم .. ومجلس الأمن يدين كييف تطالب بمساعدة عسكرية والغرب يهدِّد موسكو رسالة الى الحاج جميل دريان والمفتي الشهيد حسن خالد إتصالات مصرية واسعة لتثبيت دائم لهدنة غزة ومشاورات لإعلان مبادئ دعوات للتلاقي والتعاون حماية للأجيال من دمار محتم..؟! طلب إيداعه السجن هرباً من زوجته!  إتصالات المشنوق تركز على حقيقة بيان «داعش» .. والحجيري لـ«اللــواء»: طرف ثالث يورّط الجيش الحريري تعالج كهرباء صيدا وقباني يسأل عن مياه بيروت بجرائم سلب «داعش» يُعدِم أكثر من 160 جندياً بالرقة وغارة للنظام توقع ٦من قيادييه بدير الزور
الصفحة الأخيرة


عدسات لاصقة للأسنان
الجمعة,15 شباط 2013 الموافق 5 ربيع الأخر 1434هـ



يكتسب طب الأسنان التجميلي أهمية خاصة في تحسين الأسنان المصابة شكلا ولوناً للوصول إلى ابتسامة تعد من أساسيات تقييم الجمال.
ومن الطرق الحديثة التي يلجأ إليها الإنسان طمعاً بابتسامة جذابة وصحية، عدسات الأسنان اللاصقة، وهي طريقة تعتمد على وضع قشرة من الخزف على السن لتغيير لونه وشكله.
وذكرت «سكاي نيوز»، أن قشرة السن التجميلية علمياً تحسن من مظهر الأسنان وتساهم في تصحيح شكلها لكنها قد تستهلك من طبقات الأسنان الأصلية خاصة مع نحت السن حسب الشكل المراد له لاحقا. ومع شهرة الابتسامة تلك، باتت طرق الوصول إليها متعددة يقوم بها كل طبيب حسب رؤيته لحالة الأسنان وملاءمتها للوجه ورغبة الزبون.ومع اختلاف مسميات الابتسامة الهوليوودية التي اقترنت بالنجوم والفنانين، ظهرت أسماء أخرى، تبدو أكثر ديناميكية في عالم طب الأسنان التجميلي، كعدسات الأسنان اللاصقة.
ومع ذلك فإن السؤال الأهم، لمن يريد ابتسامة جذابة وصحية، يدور حول مدى قدرة تلك القشرة التجميلية على الصمود أمام عوامل الزمن ونوعية الطعام وطريقة المضغ.
 (وكالات

مقالات اليوم
أحـداث عـرسال وقضيـة العسكريّين المخطوفين فرضت نفسـها على مجلس الـوزراء وسلام يؤكِّد أن الحكومة لن تتخلّى عن مسؤوليتها في الإفراج عن العسكريّين الأسرى ( رحاب أبو الحسن)
غزة: انتصار فلسطيني ميداني وسياسي... وإخفاق إسرائيلي «المبادرة المصرية» تنجح وتتخطى «الحرتقات» العربية والإقليمية ( هيثم زعيتر)
حكايات الناس وصفة سحرية للنحافة! ( محمد مطر)
حديث الجمعة ( الشيخ بهاء الدين سلام)
الركود الاقتصادي يُفاقم البطالة في لبنان نسبتها بين الشباب وصلت إلى 37٪ ( عصام شلهوب)
عرسال كغيرها من المدن اللبنانية شكّلت حاضنة للنازحين وليس للمسلّحين الجيش السوري فتح الطريق في القلمون لخروج «الدب» من «كرمه» ليدخل إلى «كرمنا» ( حسن شلحة)
نقطة و سطر عرسال تدقّ ( «نون...»)
مسيرة «الحراك المدني»من الداخلية الى السراي: إعلان المقاومة المدنية رفضاً للتمديد ( ربيع ياسين)
قطاف ( الياس العطروني)
مع الحدث التدخل الدولي محدود ( كمال فضل الله)
المشاورات السعودية - الإيرانية: الاهتمامات الإقليمية تركز على مواجهة الإرهاب وتطويق تداعيات حرائق المنطقة ...والملف اللبناني ليس أولوية ( عمر البردان)
الوطن بأسره.. رهينة! ( نادين سلام)
استطلاع
هل جاءت التعينات الاخيرة في بلدية بيروت متوازنة ومنصفة للجميع ؟