الجمعة,22 آب 2014 الموافق 26 شوال 1435هـ
العدد 14140 السنة 51
  اسم العضو
  كلمة المرور
هل نسيت كلمة المرور؟
تذكر المستخدم
المشنوق لـ«اللــواء»: عباس غير مكلَّف بالأسرى العسكريين .. وخارطة طريق لمعالجة النفايات الصلبة داخل سوريا من بينهم الصحافي المذبوح عباس ومشعل يلتقيان في الدوحة مع أمير قطر رونالدو ومارسيلو ينضمان لتحدّي «الماء المثلج» ويتأهبان للقب السوبر «النقشبندية» من الموصل وأربيل وكركوك زعيماً جديداً للحزب ورئيساً للوزراء المقاومة تمطر بن غوريون وتل أبيب ومجمع أشكول بالصواريخ.. وعباس يلتقي أمير قطر ومشعل طهران: المشاركة بمحاربة «داعش» مقابل النووي منتخب لبنان ينتظر جواب البرازيليّين وتأهّب لأندية النخبة والتحدّي القصار و طربيه و شرف الدين شددوا على دورها في مكافحة البطالة معارك عنيفة قرب مطار الطبقة في الرقة توقع ١٨ قتيلاً من النظام و«داعش» إستشهاد ٣ من قادة «القسام» في سلسلة غارات على رفح.. وشهداء العدوان ٢٠٧٨ لماذا تحدّى علي محمود هيفاء وهبي؟.. التركية وحزب العدالة والتنمية وطمأنت الطبقة الحاكمة بأنّها موحّدة وجدّدت اتهامها بمحاولة ضربها نجوى كرم أوّل نجمة بـ«تحدّي دلو الثلج»
عربيات و دوليات

الابراهيمي لحوار بالأمم المتحدة بين المعارضة و«وفد مقبول» يمثل النظام.. والعربي الى موسكو
معارك ضارية حول المطارات وحواجز «النظامي» تتهاوى في حلب ودير الزور وحماه
الاثنين,18 شباط 2013 الموافق 8 ربيع الأخر 1434هـ

تقدّم للجيش الحُرّ بريف دمشق وانشقاق اكثر من ٦٥٠عسكرياً بينهم٥٠ ضابطاً

مقاتل من الجيش الحر يصوب بندقيته من نافذة في جدار أحد المنازل في حلب أمس (أ.ف.ب)
 سيطر مقاتلو المعارضة السورية امس على حواجز للقوات النظامية قرب مطار النيرب العسكري في محافظة حلب وفي ريف دير الزور وفي ريف حماه ، بينما أعلن الجيش السوري الحر تسهيله مهمة انشقاق 650 عسكريا من جيش النظام بريف دمشق، وسيطرته على مركز لقوات النظام بالمنطقة وعلى بلدة الطيبة بحمص.
سياسياً، وفي وقت لا تزال جهود الحل السياسي للنزاع المستعر على الارض، متعثرة اقترح الموفد الدولي الخاص الى سوريا الاخضر الابراهيمي اجراء حوار بين المعارضة السورية و«وفد مقبول» يمثل النظام في مقر من مقار الامم المتحدة.
وجاءت هذه التطورات غداة اعلان المفوضة العليا لحقوق الانسان في الامم المتحدة نافي بيلاي ان المجتمع الدولي يتردد ازاء التدخل في سوريا لان الحكومات تتساءل عن جدوى الانخراط في حرب قد تطول كثيرا وجددت دعوتها الى احالة مجلس الامن الدولي ملف النزاع السوري الى المحكمة الجنائية الدولية لاجراء تحقيق بشأن «الجرائم ضد الانسانية وجرائم الحرب» المرتكبة في سوريا.
ميدانياً، قال المرصد السوري لحقوق الانسان في بيان «دارت اشتباكات عنيفة بين القوات النظامية ومقاتلين من عدة كتائب قرب مطار النيرب العسكري» الملاصق لمطار حلب الدولي، «سيطر خلالها المقاتلون على حاجز للقوات النظامية قرب المطار».
واشار الى مقتل ما لا يقل عن ستة عناصر من القوات النظامية في المعارك و«سقوط خسائر بشرية في صفوف الكتائب المقاتلة».
وتواصلت امس الاشتباكات في محيط مطار كويرس العسكري شرق مدينة حلب. وافاد المرصد عن قصف يتعرض له المطار من مقاتلي المعارضة «بصواريخ محلية الصنع».
وتزامن ذلك مع قصف من طائرات حوامة على بلدة السفيرة شرق حلب واشتباكات في محيط معامل الدفاع في المنطقة التي يحاصرها مسلحو المعارضة وتحاول القوات النظامية منذ ايام ابعادهم عنها.
وتنفذ المجموعات المقاتلة المعارضة منذ الثلاثاء هجمات على مطارات حلب. وتمكنت من السيطرة على مطار الجراح العسكري وعلى مركزين عسكريين.
في محافظة دير الزور، قتل خمسة مقاتلين معارضين واربعة عناصر من القوات النظامية في اشتباكات مع القوات النظامية في محيط حاجز الكبر سيطر على اثرها المقاتلون على الحاجز، بحسب ما ذكر المرصد الذي اشار الى انهم «اغتنموا اسلحة وذخائر».
من جهة ثانية طاول قصف عنيف احياء عدة في مدينة دير الزور التي شهدت ايضا اشتباكات بين القوات النظامية ومسلحين معارضين.
 في محافظة حماه، سيطر مقاتلون معارضون على حاجز عسكري بالقرب من بلدة قلعة المضيق التي تعرضت لقصف عنيف من القوات النظامية قتل فيه ثلاثة اشخاص بينهم طفل.
وكان المقاتلون سيطروا صباحا على حاجز تل عثمان بين بلدتي قلعة المضيق وكفرنبودة بعد اشتباكات قتل فيها قائد كتيبة مقاتلة وخمسة عناصر من القوات النظامية.
 الى الشرق من قلعة المضيق، افاد المرصد عن اقتحام القوات النظامية لبلدة مورك في ريف حماه بعدد من الآليات والجنود. واوضح المرصد ان هذه البلدة شهدت خلال الاشهر الماضية جولات عدة من المعارك، ودخلتها قوات النظام من قبل ثم خرجت منها تحت وطأة هجمات المقاتلين المعارضين، لتدخلها مجددا.
 واهمية هذه البلدة انها تقع على الطريق بين مدينة حماه ومدينة معرة النعمان الاستراتيجية في محافظة ادلب التي سقطت بين ايدي المعارضين منذ تشرين الاول، ما اعاق طريق الامدادات الى قوات النظام في مدينة حلب. وتسعى القوات النظامية الى اعادة فتح هذه الطريق.
دمشق
في دمشق، افاد المرصد وناشطون عن اشتباكات في حيي التضامن واليرموك والقابون وجوبر. وذكرت الهيئة العامة للثورة السورية في بريد الكتروني ان «قصفا عنيفا يستمر منذ الصباح الباكر» على جوبر، مصدره القوات النظامية.
وقالت لجان التنسيق المحلية إن قوات النظام قصفت أحياء في دمشق وريفها ومناطق أخرى وقتلت 25 شخصا ، بينما أعلن الجيش الحر تسهيله مهمة انشقاق 650 عسكريا من جيش النظام بريف دمشق بينهم ٥٠ ضابطاً، وسيطرته على مركز لقوات النظام بالمنطقة وعلى بلدة الطيبة بحمص.
وقالت شبكة شام الإخبارية إن النظام قصف بالمدفعية الثقيلة حي جوبر وأحياء دمشق الجنوبية، كما قصف بالطيران والمدفعية مدن دوما وداريا وحرستا ومعضمية الشام بريف دمشق.
في غضون ذلك، قال الجيش الحر إنه سيطر على المركز الطبي الذي يعد تجمعا لقوات النظام في عدرا بريف دمشق.
وقال ناشطون إن الاشتباكات بين الجيش الحر وقوات النظام تتواصل في حيي مخيم اليرموك والقابون بدمشق، كما تدور اشتباكات عنيفة على أطراف مدينتي داريا وحرستا.
وفي محافظة حمص، شنت قوات النظام حملة دهم وحرق للمنازل في أحياء جوبر والسلطانية ومنطقة كفرعايا، كما شنت في حماه حملة دهم للمنازل واعتقالات بأحياء الفراية والبرازية وباب البلد، بينما قصفت في الريف بلدة كفرنبودة ومدينة مورك.
ووثقت شبكة شام قصفاً بقذائف الهاون على أحياء درعا البلد وبلدة اليادودة، وقالت إن دوي انفجار ضخم هز مدينة بصرى الشام.
الوضع الانساني
على الصعيد الإنساني، استقبلت قوات حرس الحدود الأردنية خلال الأيام الثلاثة الماضية 8893 لاجئاً سورياً، ونقلت وكالة الأنباء الأردنية عن مصدر عسكري قوله إن اللاجئين يمثلون مختلف الفئات العمرية وبينهم العديد من المرضى والمصابين وذوي الاحتياجات الخاصة.
كما اعلن انمار الحمود المنسق العام لشؤون اللاجئين السوريين في الاردن ان عدد السوريين الذي لجأوا الى الاردن هرباً من النزاع الدائر في بلدهم تخطى 379 الف شخص، .
 واضاف ان «حوالى 83 الف لاجىء سوري يقطنون في مخيم الزعتري» الذي يقع في محافظة المفرق، شمال المملكة على مقربة من الحدود السورية.
وذكر التقرير الأسبوعي الذي تصدره مفوضية الأمم المتحدة لشؤون اللاجئين في لبنان السبت أن أكثر من 283 ألف لاجئ سوري يتلقون الحماية والمساعدة من الحكومة اللبنانية والأمم المتحدة والمنظمات غير الحكومية.
من جانبه نفى رئيس الحكومة السورية وائل الحلقي امس خروج 600 الف شخص من سوريا معتبرا ان الدول التي تستضيف النازحين السوريين تقوم «بالاتجار بهم» من اجل الحصول على مساعدات «مادية ومعنوية».
وكانت المفوضية العليا للاجئين التابعة للامم المتحدة اعلنت في اواخر كانون الثاني 2013 ارتفاع عدد النازحين من سوريا الى الدول المجاورة من 600 الف الى اكثر من 700 الف.
وقال الحلقي في كلمة القاها امام مجلس الشعب «هم يقدمون قاعدة بيانات صورية غير حقيقية بأن اعداد المهجرين او المتضررين السوريين وصل الى 600 الف مواطن في تلك الاقطار، ولكننا نقول لكم ان الاعداد لا تتجاوز مئتي الف مواطن او متضرر يقيمون في هذه المخيمات».
واضاف الحلقي «بكل اسف جرى الاتجار بهم ماديا ومعنويا من اجل تقديم مساعدات مادية لتلك الاقطار المجاورة، لا سيما ما حدث مؤخرا في الاردن ولبنان وتركيا»، في اشارة الى طلب هذه الدول مساعدات دولية لتأمين حاجات النازحين اليها.
الابراهيمي والعربي
سياسياً، اقترح الموفد الدولي الخاص الى سوريا الاخضر الابراهيمي اجراء حوار بين المعارضة السورية و«وفد مقبول» يمثل النظام في مقر من مقار الامم المتحدة.
 ودعا الابراهيمي امس من القاهرة الاطراف السوريين الى التحاور «للخروج من النفق المظلم».
وقال بعد لقاء مع الامين العام للجامعة العربية نبيل العربي «اذا بدأ حوار في مقر من مقرات الامم المتحدة بين المعارضة وبين وفد مقبول من الحكومة السورية سوف تشكل بداية للخروج من النفق المظلم من سوريا».
كما دعا الابراهيمي الاطراف في سوريا والمنطقة العربية والمجتمع الدولي الى السعي لانجاح مبادرة احمد معاذ الخطيب رئيس الائتلاف الوطنى السوري المعارض لفتح حوار مع النظام السوري.
وقال ان «المبادرة التفاوضية للحوار التى طرحها رئيس الائتلاف الوطني لقوى المعارضة السورية احمد معاذ الخطيب بشأن فتح حوار مع ممثلين عن الحكومة السورية ما زالت مطروحة وستظل مطروحة».
واضاف ان «مبادرة الشيخ الخطيب للحوار مع النظام السوري فتحت باباً وتحدت الحكومة السورية لتؤكد ما تقوله باستمرار من أنها مستعدة للحوار والحل السلمي»، داعيا «كل الاطراف الدولية والاقليمية الى دعم هذه المبادرة من اجل انجاحها».
 ونفى الإبراهيمي ما نشرته وسائل اعلام عربية عن خطة «لانشاء مجلس شيوخ منتخب في اغلبه من الشعب السوري مع تعيين جزء من قبل المعارضة والنظام».
 وتحدث عن «مشروع لزيارة الخطيب على رأس وفد معارض الى موسكو الشهر المقبل».
من جانبه، قال العربى انه «لا يوجد شيء محدد حتى الان فيما يتعلق بالدعوة للحوار بين الجانبين» لكنه دعا إلى «أن يكون هناك تأييد لهذه الفكرة».
واوضح انه سيتوجه الى موسكو الاربعاء  على رأس وفد من اربع دول عربية على الاقل للمشاركة فى المنتدى العربي الروسي، مؤكدا ان «الازمة السورية ومبادرة الخطيب والدعوة لوقف إطلاق النار ستكون على قمة جدول الحوار».
بيلاي
وفي لندن اعتبرت المفوضة العليا لحقوق الانسان في الامم المتحدة نافي بيلاي  ان المجتمع الدولي يتردد ازاء التدخل في سوريا لان الحكومات تتساءل عن جدوى الانخراط في حرب قد تطول كثيرا.
وجددت بيلاي في حديث للقناة الرابعة البريطانية دعوتها الى احالة مجلس الامن الدولي ملف النزاع السوري الى المحكمة الجنائية الدولية لاجراء تحقيق بشأن «الجرائم ضد الانسانية وجرائم الحرب» المرتكبة في سوريا.
وبشأن صعوبة تدخل الامم المتحدة في سوريا، اشارت بيلاي الى ان مثل هذا الامر يرتبط ب«قرار حكومي داخلي لتحديد طبيعة التحرك: التدخل، حفظ السلام، التدخل العسكري او اللجوء الى القضاء الدولي».
وقالت «ندعو الى تحرك فوري. اذا ما كان ثمة شكوكا او ترددا، فهذا مرده الى ان الناس تتساءل بشأن جدوى حرب في اماكن مثل ليبيا، سوريا وافغانستان».
واضافت «قد يتحول الامر الى حرب طويلة وممتدة زمنياً من دون ضمانات بعدم التعرض للمدنيين خلال هذه العملية».
واتهمت بيلاي قوات الاسد بارتكاب جرائم حرب في سوريا. وقالت «يتم ارتكاب جرائم حرب من جانب قوات الرئيس الاسد، قواته الامنية ومجموعات اخرى مرتبطة به». واضافت «انه مسؤول (عن هذه الجرائم) وعلى مجلس الامن اللجوء الى المحكمة الجنائية الدولية».

(اللواء-ا.ف.ب-سانا-رويترز-العربية نت- الجزيرة نت)  


مقالات اليوم
التصلّب الإيراني بعد المواجهة مع الإصلاحيين وسقوط المالكي وارتداداته اللبنانية نصر الله يبتعد عن الحريري: لا حوار بانتظار «التسويات الآتية»! ( رلى موفق)
قطاف سميح القاسم ( الياس العطروني)
هيئة التنسيق اعتصمت للتذكير بأنّها مستمرّة في معركة السلسلة وطمأنت الطبقة الحاكمة بأنّها موحّدة وجدّدت اتهامها بمحاولة ضربها ( امال سهيل)
الحكومة قامت بواجبها الدستوري لكن القرار بإجراء الانتخابات أو التمديد بيد النواب «عشاء المصيطبة»: تأكيد على إنجاز الاستحقاق الرئاسي كأولوية ( عمر البردان)
«منتدى» برلماني ( عبد الفتاح خطاب)
حكايات الناس طبقة سياسية أم سلالة واحدة؟ ( محمد مطر)
مع الحدث يقظة أوباما ( كمال فضل الله)
البطريرك مرحب به في الضاحية... لكن لقاء نصر الله خارج سياق الرئاسة ( منال زعيتر)
حديث الجمعة ( الشيخ بهاء الدين سلام)
نقطة و سطر حكاية وعِبَر ( «نون...»)
بكاء على الأطلال!؟ ( د. عامر مشموشي)
لا نحن نضحك ولا الفنانون إلا ندرة منهم يزرعون الفرح ولو مرحلياً في يومياتنا!! ( محمد حجازي)
استطلاع
هل تعتبر الولايات المتحدة الامركية جدية بتسليح الجيش اللبناني ؟