السبت,28 آذار 2015 الموافق 8 جمادى الآخرة 1436هـ
العدد 14318 السنة 52
  اسم العضو
  كلمة المرور
هل نسيت كلمة المرور؟
تذكر المستخدم
قمّة شرم الشيخ تلتئم بمشاركة 15 رئيساً وملكاً وأميراً.. وهادي يلتقي السيسي للنساء: البدانة ترفع خطر إصابتكن بالسرطان افتقدناها وواجب علينا استعادتها وزرعها في نفوس الناس النُصرَة تدخل مدينة إدلب ومعارك عنيفة مع حزب الله بالزبداني سلام بحث مع نقابة تجار الخضارمشروع السوق المركزي لبيروت يلجأ إلى سويسرا إنجاز التسليم والتسلّم في «مستشفى صيدا الحكومي» اليوم الثاني«لعاصفة الحزم»: إستهداف قواعد وقوافل برِّية للحوثيِّين بمشاركة إماراتية جبهة النُصرَة تدخل مدينة إدلب ومعارك عنيفة مع حزب الله في الزبداني تحرّك فرنسي جديد في مجلس الأمن بشأن فلسطين حريق جرّاء انفجار خزّان للغاز في أحد معامل المدينة الصناعية في الزوق أنتظر اختياري من اللجنة المنظمة لأولمبياد البرازيل من أجل تنظيم معرض فني للأولاد «عمليات الحزم» تعزل صعدة عن صنعاء .. واليمن في مداولات مجلس الأمن آل مرعي ومرهج ومروّش ومريسة ومزبودي: لماذا ترفض نادين نجيم السير عكس التيار؟!
عربيات و دوليات

مسلحون يطوّقون
وزارة العدل الليبية
الاربعاء,1 أيار 2013 الموافق 21 جمادي الاخرة 1434هـ



مئات الليبيين يحاصرون البرلمان أمس (أ.ف.ب)
طوقت جماعات مسلحة تستقل شاحنات صغيرة مزودة بمدافع مضادة للطائرات وقاذفات للصواريخ وزارة العدل الليبية امس للضغط على الحكومة لتنفيذ مطالب بمنع المسؤولين السابقين في نظام الزعيم الراحل معمر القذافي من تولي مناصب حكومية كبيرة.  وازدادت حدة التوتر بين الحكومة والميليشيات المسلحة منذ بدأت السلطات حملة لطرد المسلحين من معاقلهم في العاصمة طرابلس لمعالجة الانفلات الأمني ​​الذي يهدد التحول الديمقراطي في ليبيا منذ رحيل القذافي.
 وطوق أفراد الميليشيات وزارة الخارجية الاحد الفائت واستهدفوا مباني حكومية أخرى للضغط من أجل إقرار مشروع قانون يحظر تولي المسؤولين في عهد القذافي مناصب رفيعة في الإدارة الجديدة.
 ودفعت الاضطرابات المؤتمر الوطني العام (البرلمان) إلى تأجيل جلسته التي كان من المقرر عقدها امس إلى يوم الاحد.
 وقال متحدث إن هذا سيتيح للمؤتمر وقتا لدراسة التشريع الذي يطالب المحتجون بإقراره.  وقال دبلوماسي غربي في طرابلس «هذه بالتأكيد محاولة لفرض جدول أعمالهم على العملية السياسية.
هذا ليس بغريب فقد رأينا ذلك من قبل ولكن بالتأكيد هو اتجاه مثير للقلق.»
 وطوق مسلحون وزارة العدل وسدوا الشوارع أمام المبنى بنحو 20 شاحنة صغيرة بينها شاحنة محملة بصواريخ جراد تمركزت عند البوابات.
 وقال احد المسلحين إن الوزير وموظفيه غادروا المبنى في وقت لاحق بناء على إصرار الجماعة المسلحة.
 وإذا جرت الموافقة على القانون الذي تطالب به الجماعات المسلحة التي لعبت دورا محوريا في الثورة على القذافي فقد يتم استبعاد عدد من الوزراء بالإضافة إلى رئيس المؤتمر الوطني ورئيس الوزراء علي زيدان نفسه.
 (ا.ف.ب-رويترز)

استطلاع
هل تتوقع الاتفاق على تمريرالموازنة 2015 في مجلس النواب ؟