الخميس,24 نيسان 2014 الموافق 24 جمادي الآخرة 1435
العدد 14043 السنة 51
  اسم العضو
  كلمة المرور
هل نسيت كلمة المرور؟
تذكر المستخدم
حكومة وحدة تمهد للإنتخابات .. ونتنياهو يقصف غزة ويوقف المفاوضات وتبدأ مناورات مفاجئة في بحر قزوين ضربات موجعة للقوّات النظامية بداريا والمليحة ونداء دولي لتسهيل المساعدات الإنسانية الانتخابات السوريّة..مادة سخرية لمواقع التواصل حل للعنوسة وتمتين للعلاقات ولا يخلو من مخاطر كبيرة أنباء عن هروب عماد الدين أديب! تهوى التمثيل والثعابين بوكير: الكتيبة النجماوية لن تفرّط بالفوز على الجيش السوري اليوم جعجع يحتفل بـ48 صوتاً ويستمر .. وحلو بـ16 صوتاً.. والرئاسة تنتظر التوافق بعد الفراغ
الصفحة الأخيرة


صرير الأسنان.. المخاطر والحلول
الاربعاء,19 حزيران 2013 الموافق 10 شعبان 1434 هـ



صرير الأسنان إذ يطبق الشخص أسنانه أو يحكها بعضها ببعض حكا شديدا، وفي بعض الأحيان قد يكون الضغط قويا لدرجة صدور صوت صرير، ويكون واضحا لدى من يعانون من هذه المشكلة في الليل أثناء النوم.
ويؤدي صرير الأسنان على المدى الطويل إلى حدوث مشاكل في الفك والأسنان.
وعندما تلتقي أسنان الفكين العلوي والسفلي أثناء الصرير، تحك بعضها وتصطك، وهذا يؤدي إلى تآكل طبقة المينا الخارجية القوية، مما يجعلها أضعف ويؤدي إلى حدوث مضاعفات أخرى.
ومن أسباب صرير الأسنان إصابة الشخص بالتوتر والقلق، إذ يحاول التنفيس عن توتره بالضغط على أسنانه.
كما قد يكون ناجما عن كبت الشخص لمشاعره أو غضبه، أو قد يكون ذلك نوعا من الممارسة التي يفعلها عندما يشعر بالإثارة أو التحدي.
وتلعب مشاكل الإطباق السني دورا أيضا، إذ قد يؤدي اصطفاف الأسنان بصورة غير ملائمة إلى حدوث هذه المشكلة.
كما قد ترافق الصرير أمراضا معينة كمرض باركنسون، أو يكون أثرا جانبيا للأدوية كبعض مضادات الاكتئاب.
وتزداد احتمالية صرير الأسنان لدى من يعانون الكثير من التوتر، كما ترتفع نسبه لدى الصغار في السن مقارنة مع الكبار.
ويعتقد أن المدخنين ومن يشربون الشاي والقهوة والمشروبات المحتوية على الكافيين ومتعاطي الخمر تزداد مخاطر إصابتهم بالصرير الليلي.
الأعراض
- صرير الأسنان بوضوح لدى الشخص، ولدرجة قد توقظ الأشخاص المحيطين به أثناء النوم.
- تآكل مينا السن وانكشاف العاج.
- تحسّس الأسنان عند تناول المشروبات الساخنة والباردة بسبب تآكل طبقة المينا.
- صداع.
- آلام في عضلات الفكين.
- ألم في مفصل الفك قد يمتد إلى الأذن فيظن الشخص أن المشكلة في الأذن.
ويؤدي عدم علاج المشكلة إلى إحداث أضرار دائمة بالأسنان، وحدوث مشاكل في مفصل الفك، كما يعاني المريض من ألم في الوجه وصداع.
ويستلزم العلاج تقييم المريض عند طبيب الأسنان، وتحديد سبب المشكلة. كما قد يتطلب الأمر مراجعة الطبيب إذا كانت المشكلة ناجمة عن التوتر أو مرض القلق.
وسوف يعلمك الطبيب طرقا للتعامل مع التوتر وتقليصه، كسماع الموسيقى وممارسة تقنيات الاسترخاء.
أما طبيب الأسنان فقد يعطيك قطعة من اللدائن تسمى «الحارس الليلي»، وتقوم بلبسها في الليل قبل النوم، ويمنع الحارس الليلي الأسنان من الالتقاء أثناء الصرير وبالتالي تحميهم من التلف.
(بابنيوز)

مقالات اليوم
مع الحدث الوحدة الفلسطينية ( كمال فضل الله)
الإنتخابات الرئاسية.. بعد أن بدأت ( المحامي محمد أمين الداعوق)
أطفالنا.. والتنشئة على حب المساجد ( الشيخ بهاء الدين سلام)
الدورة الأولى كرّست الإنقسام.. والثانية معلّقة على حبل التفاهم والتسوية 8 آذار واجهت جعجع بالورقة البيضاء: 52 مقابل 48 صوتاً ( كتب حسين زلغوط - هنادي السمرا:)
حديث المجالس ماذا لو انتخب الشعب رئيس جمهورية لبنان؟ ( عبد القادر الأسمر)
حكايات الناس الكَبَر.. عِبَر! ( مصطفى شريف)
نقطة و سطر واقع الفراغ ( «نون...»)
بعد تداول التواريخ.. الأحداث تعيد عقارب الساعة نحو الهدوء المطران بو جودة لـ «لـواء الشمال»:أمضينا فصحاً سعيداً وما حصل خلال السنوات الماضية خطر حقيقي ( محمد الحسن)
«اللـــواء» تروي أبعاد التوافق بين «فتح» و«حماس حكومة وحدة تمهد للإنتخابات .. ونتنياهو يقصف غزة ويوقف المفاوضات ( هيثم زعيتر)
كلمات ( عبد الرحمن سلام)
الجولة الأولى من الإنتخابات الرئاسية: تعادل سلبي بين 14 و8 آذار ظاهرة القوّة الوسطية تتحكّم بمصير المعركة والحؤول دون الفراغ ( د. عامر مشموشي)
استطلاع
هل سينجح مجلس النواب بانتخاب رئيس جديد للجمهورية خلال المهلة الدستورية التي ستنتهي في 25 أيار المقبل ؟