السبت,5 أيلول 2015 الموافق 21 ذو القعدة 1436 هـ
العدد 14450 السنة 52
  اسم العضو
  كلمة المرور
هل نسيت كلمة المرور؟
تذكر المستخدم
الشواهد الأثرية لمقام ومسجد الخضر في بيروت (2) اللحَّام: رعايتنا لهذا الحدث تجسيد لإستراتيجية «المسؤولية الإجتماعية» ستّ ورش عمل تحضيرية في القاهرة تسبق التقرير الثقافي ومؤتمر «فكر14» بيرين سات تنفي حملها في ذكرى العميد الحبيب ريمون إده لكل مَنْ يستخدم تطبيق Viber ما تأثير تلوُّث البيئة وتراكُم النفايات على صحة الإنسان؟ الضغوط على أوروبا مستمرة وسط دعوات أممية لاستقبال ٢٠٠ ألف لاجئ محاصصة تعهُّد أميركي - سعودي بحفظ إستقرار المنطقة والبحث بإنتقال سياسي في سوريا تظاهرة العونيين: شروط سياسية تهدّد الحوار الأحمد وشلح يلتقيان في بيروت بوتين: الأسد مستعد لتقاسم السلطة مع المعارضة قمّة الشراكة الأميركية - السعودية: الإتفاق النووي وأزمات المنطقة والرئاسة اللبنانية «دار العلوم» في بيروت المحروسة في العهد العثماني (1909-1914) كيف نشأت.. وكيف أُقفلت؟ وفاءً للملك سلمان وتأييداً للتحالف العربي جريمة مروّعة تهز الطريق الجديدة «محمد حمية» مضرجاً بدمائه داخل مستودع
عربيات و دوليات

الملك عبد الله يُصدر قراراً بتغيير
العطلة الأسبوعية بالسعودية للجمعة والسبت
الاثنين,24 حزيران 2013 الموافق 15 شعبان 1434 هـ



الملك عبد الله بن عبد العزيز
أصدر خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز، أمس، أمراً بتغيير العطلة الاسبوعية من يومي الخميس والجمعة الى الجمعة والسبت، وذلك انطلاقاً من «المكانة الاقتصادية للمملكة والتزاماتها الدولية».
وافادت وكالة الانباء الرسمية أن قرار الملك يشير الى «ما تقتضيه المصلحة العامة وانطلاقاً مما تفرضه المكانة الاقتصادية للمملكة والتزاماتها الدولية والإقليمية وتوجهها نحو الاستثمار الأمثل لتلك المكانة لما فيه مصلحتها وبما يعود بالخير والرفاه على مواطنيها».
كما يذكر «الأهمية البالغة لتحقيق تجانس أكبر في أيام العمل الأسبوعية بين الأجهزة والمصالح الحكومية وبين نظيراتها على المستويين الدولي والإقليمي(...) وما يحققه للمملكة من مكاسب هامة وبخاصة في الجوانب الاقتصادية».ويؤكد الحرص على «وضع حد للآثار السلبية والفرص الاقتصادية المهدرة المرتبطة باستمرار التباين القائم في بعض أيام العمل بين تلك الأجهزة والمصالح ونظيراتها الدولية والإقليمية».
ونص الامر الملكي على أن تكون أيام العمل الرسمية في كافة الوزارات والهيئات والمؤسسات الحكومية والمؤسسات المالية ومؤسسة النقد العربي السعودي وهيئة السوق المالية من يوم الأحد إلى يوم الخميس وتكون العطلة الأسبوعية يومي الجمعة والسبت».
ويبدأ العمل بالعطلة الاسبوعية الجديدة اعتباراً من السبت 29 حزيران الحالي بالنسبة للوزارات والهيئات والمؤسسات الحكومية وكافة المؤسسات المالية. اما الجامعات والمدارس وكافة مؤسسات التعليم العام والعالي فستكون اعتباراً من بداية العام الدراسي المقبل.
ويؤكد قطاع الاعمال في السعودية أن بقاء الاجازة الاسبوعية الخميس والجمعة يؤدي الى خسارة اربعة ايام عمل مع المصارف العالمية والشركات الخارجية نظراً لعدم توافق وقت الاجازات الاسبوعية. ودعا الى تغيير العطلة الاسبوعية لوقف خسائر الشركات المحلية لأن الموعد الحالي للإجازة الاسبوعية يلحق اضراراً بالاقتصاد جراء الفروقات في ايام العمل.
يُذكر أن مجلس الشورى كان وافق في نيسان الماضي على دراسة تناقش تغيير عطلة نهاية الاسبوع الى الجمعة والسبت أسوة بدول مجلس التعاون الخليجي. ويرتبط اقتصاد المملكة بالاقتصاديات العالمية باعتبارها من مجموعة العشرين المتوافقة جميع دولها في اجازتها الاسبوعية باستثناء السعودية.
وبمجرد صدور الأمر الملكي الخاص بموعد العطلة الأسبوعية في السعودية طغى الموضوع على تعليقات واهتمام السعوديين عبر مواقع التواصل الاجتماعي، إذ رحّب كثيرون بالقرار واعتبروه ذا فائدة ولا سيما على الصعيد الاقتصاد الوطني للمملكة، الذي سيتوافق مع إجازات دول الجوار، كما سيقترب أكثر من التوافق مع العالم ما سيسرّع من التبادل التجاري الخارجي.
(إيلاف - واس)