ثلاثية مشتركة في سوريا لدعم الهدنة وعمليات التبادل

darine alameh

نشرت وزارة الخارجية الروسية الوثيقة الخاصة بإنشاء مجموعة مشتركة معنية بالرقابة على الهدنة في سوريا، إذ ستتولى هذه اللجنة مهمات مختلفة، بينها تنظيم عمليات تبادل الأسرى وجثامين القتلى.
الوثيقة الروسية
وأوضحت الوثيقة، التي صدرت في أعقاب مفاوضات “أستانا 2″، امس، أن إنشاء المجموعة جاء بقرار إيران وروسيا وتركيا، تنفيذا للبيان الصادر عن الدول الثلاث في ختام لقاء “أستانا 1” في 24 يناير/كانون الثاني الماضي.

وستكون هذه المجموعة جزءا من الآلية الثلاثية للرقابة وضمان الالتزام التام بنظام وقف إطلاق النار في الأراضي السورية، والحيلولة دون خروفات الهدنة، وتحديد كافة مقومات وقف إطلاق النار، بما في ذلك فصل تنظيمي “داعش” و”جبهة النصرة” عن فصائل المعارضة المسلحة لضمان النظام الموثوق لوقف الأعمال القتالية، بالإضافة إلى اتخاذ إجراءات بناء الثقة، وتحقيق أهداف أخرى تساهم في إنجاح المفاوضات السورية للتسوية السياسية تحت إشراف الأمم المتحدة على أساس القرار رقم 2254 الصادر عن مجلس الأمن الدولي.
نتائج “أستانا”
وقال مصدر في الكرملين، إن النتيجة الرئيسة (للاجتماعات) في أستانا تتمثل بموافقة جميع المشاركين على البند المتعلق بالمجموعة المشتركة لمراقبة الالتزام بالهدنة في سوريا، الذي أعد من قبل روسيا وإيران وتركيا، حسبما أفاد وكالة “إنترفاكس”.

وأضاف المصدر: “وهذا يعني أن الآلية الثلاثية وضعت على أساس جيد ومتوافق عليه”، مشيرا إلى أنه “إضافة إلى تأمين جميع ظروف وقف النار التي تدخل في مهمة مجموعة الرقابة الثلاثية، فإن من مهمتها أيضا فصل المنظمات الإرهابية، مثل “داعش” و”النصرة” عن المعارضة المسلحة و تعزيز إجراءات الثقة التي تساهم في الحوار السوري – السوري برعاية الأمم المتحدة”.

المصدر: وكالات

تعليقات الفيسبوك